Menu
فلسطين - غزة °31 °23
تردد القناة 10873 v
اعلان اعلى الأخبار الرئيسية

على خلفية إغلاق مكتب "جي ميديا"

الريماوي يدعو للابتعاد عن آلة القمع بحق الصحفيين في الضفة

download (2).jpg
قناة فلسطين اليوم - رام الله

دعا الصحفي علاء الريماوي، مساء اليوم الثلاثاء، أجهزة السلطة إلى الابتعاد عن آلة القمع بحق الصحفيين في الضفة المحتلة، والحفاظ على الصحافة الفلسطينية التي تنقل انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي.

وأكد الريماوي، خلال مؤتمر صحفي برام الله، أنه سيغادر هذا المؤتمر لنواصل التغطية الإعلامية دون تردد.

وشدد الصحفي، على أن وكالة جي ميديا جاءت لنقل الوجع في القدس وغزة والضفة الغربية حيث عكف مجموعة من الإعلاميين على تأسيسها في ظل إغلاق العديد من المؤسسات وحجب وسائل إعلامية أخرى.

وقال الريماوي :"هناك ماكنة تريد أن تغيب صوت جيميديا بدأت قبل شهرين باعتقاله من الاحتلال واليوم يأتي دور ملاحقتنا من قبل وزارة الإعلام وقبلها وزارة الأوقاف، فهناك حرب على الإعلام الفلسطيني الذي ينقل المعاناة".

ورأى أن هناك فرقا بين أن تدار العلاقة مع الإعلام على أساس الاحترام وبين من يستخدم عصا الأمن والقمع مع وسائل الإعلام تماما كما هو حاصل الآن مع جيميديا التي يعمل فيها 17 إعلاميا يعيلون أسراً.

وأشار الى أنه وفي حال الإصرار على قرار الإغلاق فسيتم التوجه إلى كافة المؤسسات الدولية لوضعهم بصورة الواقع الإعلامي وقمع الحريات الذي نتعرض له من قبل الحكومة.

وكشف الريماوي عن تلقيه 17 تهديداً بالقتل على خلفية العمل الصحفي ومع ذلك مستمر بالعمل مهدداً بالإضراب عن الطعام والماء قبل التوجه للنيابة العامة.

وأوضح أن هناك بطش واعتداء متعمد بحق الإعلاميين والصحفيين في الضفة، مشدّد على أن يقوم وكالته الإعلامية تقوم على أكمل وجه ونقبل الرأي والرأي الآخر.

مساء اليوم، أغلقت أجهزة أمن السلطة في الضفة المحتلة، مقر شبكة "جي ميديا" الإعلامية في محافظة رام الله.

وقال مدير الشبكة الصحفي علاء الريماوي: إن "الشرطة أغلقت مقر الوكالة في رام الله ومنعت الموظفين من الدخول إليه".

وأشارت وكالة جي ميديا، إلى أن "المدعي العام طلب استدعاء الصحفي علاء الريماوي للتحقيق".

وفي تاريخ 6 يوليو 2021 ، قررت النيابة العامة بمدينة الخليل الإفراج عن الصحفي الفلسطيني علاء الريماوي، وذلك بضمان محل إقامته، بعد اعتقاله لأيام.